تسجيل الدخول

رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي يشيد بحكمة قيادة المملكة وجهودها تجاه اليمن

العرب والعالم
omar5 نوفمبر 2019آخر تحديث : منذ 11 شهر
رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي يشيد بحكمة قيادة المملكة وجهودها تجاه اليمن

قال رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي في اليمن، عيدروس الزبيدي، أن المجلس كان حريصا على نجاح الوساطة السعودية بين الحكومة الشرعية اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي، لثقته في حكمة قيادة المملكة العربية السعودية، وعلى رأسها خادم الحرمين الشريفين، وجهود المملكة الرامية لإحلال السلام في اليمن.

وعبر الموقع الالكتروني للمجلس، قال الزبيدي “نثق بشكل مطلق في حكمة خادم الحرمين الملك سلمان وولي عهده الأمير محمد بن سلمان، ونائب وزير الدفاع الأمير خالد بن سلمان، لذلك كنا حريصين على نجاح وساطة المملكة وجهودها من أجل السلام”.

وأضاف الزبيدي بالقول “نوقع اليوم على اتفاق عادل حافظنا فيه على ثوابتنا الوطنية.. من اليوم سيتم توجيه وتركيز الجهود العسكرية نحو صنعاء لمحاربة ميليشيات الحوثي، ولا شك أن تنفيذ اتفاق الرياض سيمكننا من تحقيق انتصارات جديدة ضد التمدد الإيراني”.

وأوضح الزبيدي “أن اتفاق الرياض يؤسس لمرحلة جديدة من التعاون والشراكة مع التحالف العربي (تحالف دعم الشرعية في اليمن) بقيادة المملكة”

وأشار رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي إلى إن “الاتفاق يهدف لبناء المؤسسات وتثبيت الأمن والاستقرار في بلادنا ورفع المعاناة عن شعبنا وكبح ميليشيات الحوثي المدعومة من النظام الإيراني”.

ويأتي التوقيع على اتفاق الرياض، برعاية خادم الحرمين الشريفين، العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وبحضور كلا من الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، وعيدروس الزبيدي، رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، والشيخ محمد بن زايد، ولي عهد أبو ظبي.

ومن المقرر أن يشهد مراسم التوقيع على اتفاق الرياض بين الحكومة الشرعية اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي، عدد من سفراء الدول العربية والأجنبية.

وتهدف المملكة العربية السعودية من وراء اتفاق الرياض، إلى ـاسيس مرحلة من التعاون بين الأطراف اليمنية، في مواجهة ميليشيات الحوثي الانقلابية، وتوحيد الجهود اليمنية للقضاء على الانقلاب الحوثي، فضلا عن البدء في عمليات التنمية وإعادة الإعمار في المناطق اليمنية المحررة، وخاصة المحافظات الجنوبية.

ويؤسس الاتفاق، الذي رعته السعودية بين الأطراف المتحالفة ضد ميليشيات الحوثي، لمرحلة جديدة من التعاون والشراكة، وتوحيد الجهود للقضاء على الانقلاب واستئناف عمليات التنمية والبناء، خاصة في المحافظات المحررة جنوبي البلاد.

كما يتضمن اتفاق الرياض، بنودا تنص على توحيد التشكيلات العسكرية اليمنية لتكون تحت لواء كلا من وزارتي الداخلية والدفاع بالحكومة الشرغية اليمنية، وتشكيل حكومة تضم ممثلين بالمناصفة بين محافظات الشمال والجنوب، فضلا عن السماح للحكومة الشرعية اليمنية بالعودة إلى العاصمة اليمنية المؤقتة عدن، في غضون سبعة ايام.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *